InBreif

هل يجوز لقارئ القرآن رد السلام أثناء القراءة؟ .. اعرف رأي الفقهاء

Adver1

هل يجوز لقارئ القرآن رد السلام أثناء القراءة؟ .. اعرف رأي الفقهاء الأربعاء 24/فبراير/2021 – 05:58 ص whatsapp print صدى البلد Advertisements عبد الرحمن محمد هل يجوز لقارئ القرآن أن يرد السلام أثناء القراءة؟، قارئ القرآن يرد السلام ويستحب له التعوذ، فإلقاء السلام سنة مؤكدة، ورده فرض عين إذا كان من ألقي عليه السلام واحدًا، وفرض كفاية إذا كانوا جماعة، إذا رد أحدهم سقط عن باقيهم وفاز الراد بالأجر دونهم، وإذا لم يردوا أثموا جميعًا، وإذا ردوا كلهم فهو النهاية في الكمال والفضيلة.
والقارئ كغيره ممن يسلم عليهم ويردون، قال الإمام النووي رحمه الله في المجموع: إذا مر القارئ على قوم سلم عليهم وعاد إلى القراءة، فإن أعاد التعوذ كان حسنًا، ويستحب لمن مر على القارئ أن يسلم عليه، ويلزم القارئ رد السلام باللفظ، وقال الواحدي من أصحابنا: لا يسلم المار، فإن سلم رد عليه القارئ بالإشارة، وهذا ضعيف.
أما عن إعادة البسملة، فالقارئ مخير فيها في غير ابتداء السور كالاستعاذة إن أتى بها فحسن، وإن لم يأت بها فلا شيء عليه سواء قطع القراءة لرد سلام أو كان مبتدئا لها، قال الإمام الشاطبي في منظومته في القراءات السبع:
حكم إلقاء السلام على قارئ القرآن؟
اختلف الفقهاء في إلقاء السلام على القارئ للقرآن ونحوه، وقال ابن حجر في فتح الباري: وأما المشتغل بقراءة القرآن، فقال الواحدي: الأولى ترك السلام عليه، فإن سلم عليه كفاه الرد بالإشارة، وإن رد لفظا استأنف الاستعاذة وقرأ.
وذكر الإمام النووي في إجابته عن سؤال: «ما حكم إلقاء السلام على قارئ القرآن؟»: «وفيه نظر، والظاهر أنه يشرع السلام عليه، ويجب عليه الرد. ثم قال: وأما من كان مشتغلا بالدعاء مستغرقا فيه مستجمع القلب، فيحتمل أن يقال هو كالقارئ، والأظهر عندي أنه يكره السلام عليه لأنه يتنكد به ويشق عليه أكثر من مشقة الأكل.
whatsapp print Advertisements
المصدر أخبار البلد

قد يعجبك ايضا

اترك رد