هل يجب حماية iPhone 12 بحافظة خارجية أم لا؟

0 3




عندما أعلنت شركة أبل عن سلسلة هواتف iPhone 12 خلال الأسبوع الماضى كان من ضمن المواصفات التى ذكرتها فى حدث الإعلان أن جميع الطرز ستحتوى على طبقة جديدة من الحماية تُسمى Ceramic Shield  لتحسين المتانة بشكل أكبر، التى بحسب وصف آبل هى أكثر متانة بأربع مرات فى اختبارات السقوط مقارنة بهاتف آيفون 11.


تعتبر طبقة Ceramic Shield هى الخيار المكافئ لطبقة الحماية من زجاج  Gorilla Glass Victus وقد طورتها أبل بالتعاون مع شركة Corning أيضًا التى تُصنع زجاجGorilla  


وتقول أبل عن طبقة Ceramic Shield  إنها مصنوعة من زجاج مملوء ببلورات النانو سيراميك التى تجعلها خفيفة الوزن وأكثر صلابة ومقاومة للحرارة والكهرباء .


ولكن هل ستغنيك هذه الطبقة عن استخدام واقى شاشة وحافظة حماية خارجية مع هاتف آيفون 12 الخاص بك؟

 


ومع ذلك لا ينبغى لك أن تعتبر أن ذلك علامة على أن الحافظة وواقى الشاشة ليسا ضروريين، بل من الضرورى أن تفكر فى شراء الحافظة على الأقل، لأنه إذا كان المؤكد عدم تعرض الشاشة للكسر عند السقوط من ارتفاع عالى، فإن ظهر الهاتف مصنوع من الزجاج ولم تعلن آبل أنها استخدمت طبقة الحماية أيضًا فى ظهر الهاتف.


أعلنت أبل أن طبقة الحماية التى تُسمى Ceramic Shield موجودة فى الجهة الأمامية فى هواتف آيفون 12 أى لحماية الشاشة فقط، ووفقًا لأبل فإن الجزء الخلفى فى أيفون 12مصنوع من الزجاج، لذا إذا افترضنا أن الهاتف سقط منك وأن طبقة Ceramic Shield قد حمت الشاشة من الكسر أو التصدع، فمن المؤكد سيكون هناك تأثير فى ظهر الهاتف المصنوع من الزجاج.


الأمر الأخير، أبل وصفت طبقة الحماية الجديدة بأنها أقوى أربع مرات فقط، ولكنها لم تقل عنها إنها ليست غير قابلة للكسر.


كل هذا يخبرك بأن حماية هاتف آيفون 12 الجديد – الذى سيكلفك ما يتراوح بين 700 إلى 1100 دولارٍ وفقًا للطراز الذى تختاره – باستخدام واقى شاشة وحافظة خارجية أو على الأقل استخدام الحافظة الخارجية فقط هو أمر ضرورى للغاية لحماية الهاتف من أى ضرر قد يلحق به نتيجة السقوط أو الارتطام بقوة بجسم صلب.



Source link

اترك رد